تشغيل خط أنابيب الغاز في تيار البلقان في صربيا

0

 

26 كانون الأول 2020

ذكرت صحيفة فيسيرني نوفوستي ومقرها بلغراد أن خط أنابيب الغاز “البلقان ستريم” دخل حيز التشغيل التجريبي.

في الوقت الحالي، يتم اختبار أنظمة الأتمتة والتحكم، ويتم فحص محطات الإرسال والصمامات والبصريات ومصدر الطاقة، من أجل تهيئة الظروف لتدفق هذا الوقود من اتجاه بلغاريا اعتباراً من 30 ديسمبر.

وهو أحد أهم المشاريع التي تعزز المكانة الاقتصادية والجيواستراتيجية لصربيا والذي يقترب من نهايته.

عندما يتدفق الغاز رسمياً عبر الأنابيب الصربية الرئيسية، من Zajecar إلى Horgos، ستعمل صربيا على تحسين أمن الطاقة وتخلق شروطاً مسبقة لسعر الغاز ليكون أكثر ملاءمة للاقتصاد والسكان، بينما ستكون الدولة أكثر جاذبية للمستثمرين.

ومن المخطط تقوية الشبكة، وإنشاء خط أنابيب ثانوي، من أجل نقل الغاز إلى فلاديسين هان وليوبوفيجا وباجينا باستا وأماكن أخرى.

في البداية، سيتدفق الغاز الروسي بشكل أساسي عبر خطوط الأنابيب، لكن في المستقبل سيكون من الممكن الإمداد من مصادر أخرى أيضاً.

سيكون خط الأنابيب ذو اتجاهين، مما يعني أن صربيا ستتلقى الغاز من كل من بلغاريا والمجر.

قال الرئيس التنفيذي لشركة Srbijagas، Dusan Bajatovic، إن – الأنابيب على الحدود بين بلغاريا – المجر مليئة بالغاز واختبار جميع الأنظمة اللازمة للتشغيل الآمن وغير المنقطع لخط الأنابيب، وهو جزء من نظام نقل الغاز الداخلي في صربيا، “أخبار المساء”.

وحسب كلماته، سيكون خط الأنابيب جاهزاً للتشغيل في 30 ديسمبر، وستزود صربيا بالغاز من بلغاريا في الأول من يناير.

هذا يعني أنه يمكننا توفير الغاز للسكان والاقتصاد من بلغاريا، وهو ما يمثل الآن، بالإضافة إلى الاتجاه الحالي من المجر، فرصاً جديدة، ولكن أيضاً درجة أكبر من تأمين الإمدادات في أسواق صربيا وجمهورية صربسكا واتحاد البوسنة والهرسك. قال باجاتوفيتش إن هذه أخبار جيدة لجميع المستهلكين، لأن السعر سيكون أكثر ملاءمة.

يبلغ طول خط أنابيب الغاز الصربي 403 كيلومترات ويمتد من زاجيكار إلى هورجوس، ويكتمل العمل بأكمله في عشرين شهراً.

يذكر أن الخطة هي أن تكون محطة الضاغط في صربيا جاهزة في مايو من العام المقبل، ولبلغاريا محطتان أخريان يتعين استكمالهما. ويضاف أنه في صربيا يجب استكمال الأعمال في الكتلة ومحطات القياس، ووفقاً لوزارة التعدين والطاقة، فإن الضغط الحالي كافٍ وهذا لا يمنع تشغيل “تيار البلقان”.

وقالت الوزارة “بمجرد تشغيل محطات الضغط، سيعمل خط الأنابيب بكامل طاقته وسيكون قادراً على إمداد العملاء في المجر والنمسا”، مضيفة أن صربيا يمكنها الآن تلقي جميع الكميات اللازمة من هذا الاتجاه.

 

بدأ بناء قسم “التيار التركي” في مايو 2017، وفي 8 يناير من هذا العام تم افتتاح قسم من خط الأنابيب ويبلغ طول خط الأنابيب 930 كم، بطاقة إجمالية تبلغ 31.5 مليار متر مكعب من الغاز سنوياً، ويمتد على طول البحر الأسود من روسيا إلى ساحل تركيا، ثم يمر براً حتى الحدود مع الدول المجاورة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.